البداية الى عالم المواصفات

علم المواصفات post authorgamal khattab Dec 17 2019 - 23:08PM (0) (3483)

البداية الى عالم المواصفات

الكاتب: مهندس حسن منسى

عزيزي قارئ مجلة عالم الجودة أرحب
بك في مقالنا الأول في سلسلة متواصلة بأذن الله عن عالم المواصفات.
ذلك العالم الواسع الرحب الفسيح.
لابد لنا من مقدمة شاملة ومختصرة عن المواصفات في نقاط سريعة ليتسني لنا دخول هذا العالم من أوسع أبوابه ولكن بخطي ثابتة. فهيا بنا إلي هذا العالم:

1- مـا هي المواصفةالقياسية؟
1-1 تعريفالمواصفةالقياسية
1-2 مضمون المواصفةالقياسية
1-3 دور المـواصفةالقياسية
1-4 أنواعالمواصفاتالقياسية
1-5 دورةحياةالمواصفةالقياسية
1-6 حقوقالتأليف وحقوق الاستخدام

2- حول التقييس
2-1 دورالتقييس
2-2 التقييس على المستوىالقطري والإقليمي والدولي
2-3 عمليةالتقييس
2-4 التقييس ومنظمةالتجارة العالمية

1- مـا هي المواصفةالقياسية؟

1-1 تعريفالمواصفةالقياسية

يعرّف دليل الأيزو واللجنة الكهروتقنية الدوليةIEC/ ISO رقم 2 لعام 1996المواصفةالقياسيةبأنها وثيقة أعدت علىأساس من الاتفاق، تم اعتمادها بواسطة منظمة معترف بها لتـقدّم (للاستخدام المتكرر)قـواعد و إرشادات أو خواص متعلقة بأنشطة أوبنتائجها بهدف تحقيق الدرجة المثلىللنظام في إطار معيّـن.

1-2 مضمون المواصفةالقياسية

تختلفالمواصفاتالقياسيةفي طبيعتها و موضوعها و كذلك في الوسطالمسجلة فيه. فالمواصفاتالقياسية :

· تشمل مجالات عديدة :إذ تعالج كافة الجوانب الفنية والاقتصادية والاجتماعيةللأنشطة البشرية.وتغطي جميع التخصصات الأساسية مثل علوم اللغة والرياضة والفيزياء و … إلخ.

· متناسقة ومنطقية :إذ تتم صياغتها بواسطة لجان فنية بالتنسيق مع هيئة متخصصةوبطريقة تضمن تجاوز العقبات بين مختلف الأنشطة والتخصصات.

· تـنـتج عن المشاركة:تعكسالمواصفاتالقياسيةنتائجاً للأبحاث والدراساتالمشتركة وتضم جميع الجهات المختصة قبل اعتمادها والاتـفاق عليها لـتمثل مصالحجميع الأطراف المعنية : المنتجين ، المستخدمين ، المختبرات ، الجهات الحكومية ،المستهلكين … الخ.

· تمثل عملية نشـيطة وفعّـالة :ترتكزالمواصفاتالقياسيةعلى تجارب حقيقية وتتوصل الى نتائجملموسة في الواقع العملي (تتناول المنتجات من السـلع والخدمات وطرق الاختبار و … إلخ.) حيث تقدم حلا وسطا بين المعطيات التقنية والعقبات الاقتصادية السائدة.

· يتم تحديثـها بطريقة دورية :يتم تحديثالمواصفاتالقياسيةبطريقة دورية أوحسب الظروفأوكلمااقتضت الحاجة لضمان مواكبتها للوضع الحاضر ما يجعلها تتطور لتلائم التطوراتالتكنولوجية والاجتماعية.

· تعتبر وثـائق مرجعية :بالنسبة للعقود التجارية أو في حالات النزاعات القانونيةتتمتعالمواصفاتالقياسيةباعتراف على المستوى الوطني وكذلك الدولي حيث تعتبرالمواصفاتالقياسيةوثائقاً معترف بها وطنيا وإقليميا ودولـيا حسب الحالات.

· متوفرة للجميع:يمكن الاطلاع علىالمواصفاتالقياسيةوالحصول عليها دون أية قيود أو شروط.

1-3 دور المـواصفةالقياسية

بصفة عامة ليستالمواصفاتالقياسيةإجبارية ولكنها متاحة للتطبيق بصفةاختيارية. وتصبح إجبارية في بعض الحالات ( مجالات تتعلق بالأمن ، بالتجهيزاتالكهربائية ، في مجال العقود الحكومية….)

1-4 أنواعالمواصفاتالقياسية

يمكن ذكـر أربعة أنواع رئيسية منالمواصفاتالقياسية :

· المواصفاتالقياسيةالأساسية والمتعلقة بالمصطلحات والمترولوجيا والاتفاقات والعلامات والرموز …… الخ

· المواصفاتالقياسيةالمرتبطة بطرق الاختبار والتحليل وقياس الخواص.

· المواصفاتالقياسيةالتي تحدد خواص المنتج ( مواصفاتالمنتج ) أوالمواصفاتالخاصة بالخدمات (مواصفات الخدمات) وكذلك التي تحدد حدود الأداء المطلوبة (القابلية للاستخدام ،أوجه الاتصال بين المنتجات والتبادلية ، الصحة ، السلامة ، المحافظة على البيئة،العقد النموذجي، الوثائق المصاحبة للمنتجات أو الخدمات و …… الخ)

· مواصفات التنظيمالمتعلقة بوصف مختلف وظائف المؤسسات والعلاقات المتبادلةبينها وكذلك أشكال النشاط ( إدارة الجودة ، الصيانة ، تحليل القيمة ، العملياتالحركية ، إدارة المشاريع أو الأنظمة ، إدارة الإنتاج ، ……… الخ)

1-5 دورة حياة المواصفةالقياسية

بصفة عامة تتضمن عملية اعداد المواصفةالقياسيةسبع مراحل رئيسية:

1. تحديد الاحتياجات :يمكن حسب القطاع تحليل كفايةالمواصفاتودراسة جدوى إعدادها من الناحيةالتـقنية والاقتصادية انطلاقا من سؤالين حاسمين: هل تضيف المواصفةالقياسيةشيئاً إلي القطاع المعني من النواحيالتـقنية والاقتصادية ؟

هل تتوفر المعرفة الكافية لصياغة المواصفةالقياسية ؟

2. البرمجة الجماعية :دراسة الحاجيات التي تم تحديدها والأوليات المحددة من قبلالأطراف ييـسّر اتخاذ القرار بإدراج الموضوع ضمن برنامج عمل الهيئة المعنيّـة.

3. إعداد مشروع المواصفةالقياسية:بواسطة الأطراف المعنية الممثلة بخبراء (بما فيهم المنتجين ، المستخدمين ،المختبرات ، الجهات الحكومية ، المستهلكين … الخ ) يجتمعون في إطار لجان التقييس.

4. إتفاق الخبراءبشأن مشروع المواصفةالقياسية

5. الموافقة :مشاورات واسعة على المستوى الوطني أو الدولي حسب الحال تكون على شكلاستقصاء عام يأخذ بعين الاعتبار مجمل الأطراف الاقتصادية للتأكد من أن مشروعالمواصفةالقياسيةيتفق مع المصلحةالعامة ولا يواجه اعتراضات كبيرة. فحص النتائج والملاحظات الواردة على المشروع ثموضع الصيغة النهائية لنص مشروع المواصفةالقياسية.

6. اعتماد النصلينشر كمواصفة قياسية

7. المراجعة :يخضع تطبيق جميعالمواصفاتالقياسيةإلى عملية تقييم دورية لمدىمناسبتها وذلك بواسطة الجهة المعنية بالتقييس ، مما يتيح الفرصة في الوقت المناسبلمعرفة ما إذا كانت المواصفةالقياسيةتتطلب مراجعة لتلائم المتطلبات الجديدة . وبعد المراجعة يمكن ابقاء المواصفةالقياسيةبدون تغييرات، اوتعديلها أو إلغائها.

1-6 حق التأليف و حقوق الاستخدام

1-6-1 المواصفاتالقياسيةالوطنية:

تمثل المواصفةالقياسيةعملا جماعيا. تتم دراسة وبرمجة المواصفةالقياسيةالوطنية تحت إشراف الهيئة الوطنية للتقييس . التي تقوم بنشرهـا، مما يعطيها الحماية، منذ ظهور مشروع المواصفةالقياسية،بناء على حقوق المؤلف التي تتمتع بها جهة الإشراف.

1-6-2 المواصفاتالقياسيةالدولية:

منذ إعداد مشروع اللجنة تتمتعالمواصفاتالقياسيةالدولية بالحماية بموجب حقوق التأليفالصادرة عن المنظمات الدولية للتقييس(ISO, IEC). وتنتقل حقوق استغلال حق التأليفبصفة مباشرة للمنظمات الوطنية للتقييس التي تكوّن عضويةISO أوIEC لإعدادالمواصفاتالقياسيةالوطنية . يتحتم على الجهاز الوطنياتخاذ السبل الكفيلة لحماية الملكية الفكرية لمنظماتISO وIEC على المستوىالوطني. كل مشروع مواصفة قياسية دولية وكل مواصفة دولية يتم نشرها تتضمن إعلان حقالتأليف مرفقا برمز دولي لحقوق النسخ مع اسم دار النشر و تاريخه.

v إعادة النشر:

ما عدا بعض الحالات الاستثنائية المنصوص عليها لا يمكن إعادة نشر أو تسجيل أونقل أية مواصفة ولو جزئيا و بأية صفة كانت أو شكل ما ، إلكتروني أو ميكانيكي بما فيذلك جميع أساليب النسخ والتصوير، إلاّ بموافقة كتابية للهيئة الوطنية أو الدوليةالمعنية بالأمر.

v استعمال الشبكات العامة بما فيها الإنترنت:

على المستوى الوطني أو الإقليمي أو الدولي يتحتم استشارة الهيئة الوطنية للتقييسقبل فتح أية شبكة إلكترونية ،عامة أو خاصة ( إنترنت ،إنترانت وما شابهها ) بقصدنشـر ، نقل أو تبادل نصوص أو أجزاء منها تتعلق بـالمواصفاتالقياسية، داخل أو خارج إطار أعمال التقييس. وفي جميع الحالات هناك التزام صريح باتباع توصيات الهيئة الوطنية أو الدوليةللتقييس في كل مرة تستعمل الشبكات العامة أو الخاصة.

2- حول التقييس

1-2 دور التقييس

حاليا يعتبر التقييس من أهم المجالات اللازمة لجميع الأطراف المشاركة في الأنشطةالاقتصادية التي تحتاج إلى المشاركة في نشاطاته ونتائجه. منذ عشرين عاما كانالتقييس يقتصر على المختصين فقط. أما الآن فأصبح عنصرا أساسيا من العناصر التجاريةوالتقنية للمؤسسات، حيث تنامي وعي الشركات بضرورة لعب دور فعال في هذا المجال أوالاستعداد لتقبل مواصفات قياسية لم تكن طرفا في إعدادها أو لا تأخذ بعين الإعتبارمصالح هذه الشركات.

v المطالبة بالجـودة

بعد ظهورها في الخمسينات تنامت أكثر فأكثر المطالبة بالجودة لتصبح عنصرا فعالافي إطار المنظومة التنافسية. فمن السهل مقارنة الأسعار أما مقارنة مستويات الجودةفتبقى أمرا معقدا مما يجعل وجود نظام مرجعي ومعترف به بالإجماع في مجال الجودةبمثابة أداة لبلورة الأمور. المواصفةالقياسيةتلعب تماما هذا الدور.

v التطور الفني والتكنولوجي:

العنصر الآخر وراء تنامي التقييس يتمثل في ظهور تقنيات وتكنولوجيات جديدة. كلالتقنيات المتعلقة بالمعلوماتية أو بالتعامل معها ونقلها عن بعد (معالجة البيانات، الاتصالات ، الطرق السريعة للمعلومات ،…، الخ ) تستوجب انشاء شبكات. ويرتبطتطور التقنيات الأخرى المبنية على الشبكات (النقل الإلكتروني) بمدى قبولالمستخدمين لقواعد موحدة لتبادل الاستخدامات . حيث تلعب هذه التقنيات دوراً مهما فياقتصاديات الدول المتقدمة كما هو الشأن على سبيل المثال بالنسبة لتبادل المعلوماتالمبرمجة أو عبر الكمبيوتر.

2-2 التقييس على المستوى الدولي والإقليمي والوطني

تتم عملية تنسيق الأعمال على جميـع هذه المستويات من خلال هياكل مشتركةواتفاقيات للتعاون:

× أهم الهيئات المتخصصة في التقييس على المستوى الدولي والإقليمي والوطني:

منظمات وهيئات دولية

الاسم المختصر

منظمات إقليمية

الاسم المختصر

المنظمة الدولية للتقييس

ISO

المنظمة الإقليمية الافريقية للتقييس

ARSO

اللجنة الدولية الكهروتقنية

IEC

المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين

AIDMO

لجنة دستور الأغذية الكودكس

CODEX

المنظمة الأوروبية للتقييس

CEN

منظمة التجارة العالمية

WTO

اللجنة الأوروبيةالكهروتقنية

CENELEC

مركز التجارة الدولى

ITC

معهد مواصفات الإتصالات الأوروبى

ETSI

المنظمة الدولية للمعايرات القانونية

OIML

هيئة التقييس لدول مجلس التعاون الخليجى

GSO

الجمعية الأمريكية للمواد والاختبار

ASTM

المعهد الأمريكى اللاتينى للجودة
LAQI
الإتحاد الدولى لمستخدمى المواصفات
IFAN
منتدى الإعتماد الدولى
IAF
هيئات مواصفات عربية
الاسم المختصر
هيئات مواصفات أجنبية
الاسم المختصر
المركز الوطنى الليبى للمواصفات والمعايير
LNCSM
هيئة المواصفاتالألمانية
DIN
المعهد الجزائرى للتوحيد القياسى
IANOR
هيئةالمواصفات الأمريكية
ANSI
المعهد التونسىللمواصفات والملكية الصناعية
INORPI
هيئة المواصفاتالإيطالية
UNI
الهيئة العربية السعودية للمواصفات والمقاييس
SASO
هيئةالمواصفات البريطانية

BSI

الهيئة العامة للصناعة بالكويت

PAI

هيئةالمواصفات الفرنسية

AFNOR

مؤسسة المقاييس والمواصفات اللبنانية

LIBNOR

هيئةالمواصفات الهندية

BIS

مؤسسة المواصفات والمقاييس الأردنية

JISM

هيئةالمواصفات اليابانية

JIS

مؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية

PSI
هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس

ESMA
هيئة المواصفات المغربية

SNIMA
هيئة المواصفات والمقاييس العربية السورية

SASMO
وزارة التجارة والصناعة – سلطنة عمان

MOCIOMAN
فيما يلي من مقالات سنتناول بالتفصيل هذة الهيئات. كما سيكون لنا أن نكمل:

2-3 عمليةالتقييس
2-4 التقييس ومنظمةالتجارة العالمية

أخواني وأصدقائي لا أقول وداعا بل أقول لقاءا أخر أن شاء الله لنكمل ما قد بدأناه سويا في هذا العالم الفسيح … عالم المواصفات

والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل

المراجع:

1- الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة EOS

2- المركز الوطنيالليبيللمواصفات والمعايير القياسيةLNCSM

للاسف لا يمكنك التعليق الا بعد التسجيل في الموقع أو اذا كان لديك عضويتة فضلا قم بتسجيل الدخول
Sidebar Banner
Sidebar Banner